الاثنين، 12 أكتوبر، 2009

عشق مستَتِر







هذا العشق المشرد
يبحث عن ملجإ
كي يحيا بأمان
يبحث عن فتية الكهف
كي يختبأ معهم في كهفهم
من برد الأيام ...



يبحث عن قدر
غير هذا القدر
عن أماني تصمد أكثر
عن خرائط من ورق
ودولة خارج سلطة الأحلام
تشيد من شرايين الواقع
تهدم مافات من أوهام


هذا العشق المتنامي في العتمة
أنبث ظلاما
ضيع ملامح نوره
في وشاح الأسود
إلى متى سيبقى خلف القلاع
يستتر من قراصنة الحب
وصيادي الفشل...


هذا العشق المعرى
بألسنة السوء
تجلده ريح النهايات
كلما هبت ... تهدده
يسقط تخدشه الحجارة
وشظايا الكلام المحبِط..


وينهض .. لازال يقاوم..
لازال يتنفسنا..
لازلنا نتنفسه
كيف لهذا العشق أن يموت
كيف له أن يموت يا هؤلاء
كيف له أن يموت
بين كفي الوقت
وبين أنياب حقدكم


هذا العشق أنا وأنت
أحلامنا الوليدة/الشهيدة
 في زمن الاغتيالات
هذا العشق فداحتنا الجميلة
جنوننا المتعقل..
فلنمنحه خصلة شمس
ابتسامة قمر في ليلة حب
ولنجعله سامقا
لا بين الأرجل يداس
هذا العشق المنسي
تعالى نجعله كل الذكرى
كل الحاضر ... والآت
ولنعلنه في نشرات الأخبار
عشقا لم يمُارس قبل
إلا في قلبنا...


هذا العشق ...
الباحث عن هوية
عن وطن
 عن أناس يباركونه
لازال ينتظر
تصريحا بالخروج
من زنزانة الخوف
 والاندحار ...



خ ـديـ ج ـة

7 التعليقات:

احمد العبرة يقول...

مسجون ذاك العشق
ومفتاح الفرج بين يديه تارة يمنى وتارة يسرى
العشق عشق الزنزانة واصرّ على الخوض في نشر حريته بين زواياه
احترنا في امرنا وحريتنا بيدنا ونفرط بها في انٍ واحد

غير معرف يقول...

جميله كلماتك حتى وهيه تحمل طابع الحزن
تحياتي
عمر المختار

It's me يقول...

..

فليبقى في الحنايا حتى لا يفقد عطره

/

عناقيد تتدلى :)

غير معرف يقول...

قاتلة عابثة تلك الكلمات


ولكنها احساس وليس اى احساس


انه العشق يا عاشقة

مبدعة رائعة فى كل خطوة لقلمك اينما كان

تحياتي

غير معرف يقول...

رائعةٌ بإحساسكُ الامتنهي بجمالٍ صوب الشمس
تدكين عروش العشق .. بسخاءٍ من شهب
ترحلين صوب الحياة .. والأمل
دمتِ بشذى الياسمين
آمنة محمود

adil يقول...

you did good honey ,

guevara-spirit يقول...

ما أجمله سجيا في ثنايانا

رائعة كما انتٍ دوما

يساري حر

إرسال تعليق