الاثنين، 13 أكتوبر، 2008

سلسبيل الطهر

سلسبيل الطهر



تتخبطنا الأمواج
تذبل فينا ورود الحياة
يتفتق الشوك قي الأضلع
يخترق الخفق...
يشتتنا الألم..
تهوي النفس
تدنو من الهاوية
والقاضية آتية..

قاحل هو العمر..
والدنيا صحراء
تغريك بسرابها..

أيقظيك...
من بين أحضان التيه
اصفعي نبضك
بدلي هواء رئتين
ملاهما الغبار
سيري إلى عفو الله
خطوة
يأتيك خطوات
ازرعي أكفك في السماء
للسحاب افرشيها
أدمني تراتيل الدعاء
حين يدنو الليل منك
مرغي الجبين
في الثرى
تذكري أن ذاك غطاك
اغسليك بدمعٍ تائب

عاهدي حلمك
على الصمود
على التحدي
امضي معه
حيت تتورد الزنابق
ناما في رحمة الله
خبريه انك الآن أقوى
يملأك الإيمان..
معك الله ..

معي الله ... معي الله

اسمعيها للنفس
لتتوارى استحياء
خلف حجاب التوب
تتلاشى في عوالم النقاء

هات دواة
خطي زلاتك
أفرغيها في المدى
كي تقتاتها الريح
عودي خاوية
إلا من حب الله
ثم أمانيكِ
فكّي قيدا طوق الروح
مزق شريان القلب
كتم انفاس الوقت
طيري مع الحمام
في ساحات السلام
تفائلي خيرا
فمعك السلام
معك السلام

خديجة علوان
المحمدية 13/10/2008

0 التعليقات:

إرسال تعليق